أهلا وسهلا بكم في موقع مؤسسة الأنوار الثقافية العالمية ، للتواصل : info@alanwar14.org

الصفحة الرئيسية

من نحن

أخبار :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

مقالات وآراء :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

تحقيقات

اصدارات اللغات الأجنبية

طلبات كتب اللغات

طلبات الكتب

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية للموقع
  • أرشيف كافة المواضيع
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إتصل بنا

   مقالات وآراء >> مقالات مختارة >> تأصيل الشعائر الحسينية (الضرر وإلقاء النفس في التهلكة) الحلقة الأولى .

تأصيل الشعائر الحسينية (الضرر وإلقاء النفس في التهلكة) الحلقة الأولى

سماحة الشيخ صالح المنيان
تمهيد:
ممّا لا ريب فيه أن القضية الحسينية وشعائر الإمام الحسين -عليه السلام- هي التي أحيت الإسلام المحمدي الحقيقي من زيف بني أمية وبني العباس الذين حاولوا بشتى الطرق والأساليب لطمس الدين الأصيل وسيرة سيد المرسلين النقية. وثورة الإمام الحسين -عليه السلام- عرّت كل ذلك وفضحت كل مخططاتهم وأساليبهم القذرة من النيل من الدين الحنيف، وهذا أوضح من الشمس في رابعة النهار، فلولا ثورة الإمام الحسين -عليه السلام- لتعبدنا بدين بني أمية كما يتعبد بعض من ينسبون للإسلام.
 
ومن جهة أخرى أصبحت الشعائر الحسينية مفصلاً حقيقياً لكل من يدعي الدخول في حظيرة المذهب الحق، مذهب أهل البيت -عليهم السلام-، فهي محك الثبات ووسام كل موالي لأهل البيت -عليهم السلام-، وكل من يتجرأ ويشكك أو يستهزئ بشعائر الإمام الحسين فهي خطوة للخروج من ربقة هذا المذهب المقدس، وسوف يحرق تاريخه بنيران الخزي والعار كما نوّه بهذا سماحة المرجع الديني الأعلى السيد صادق الحسيني الشيرازي محيي الشعائر المقدسة دام ظله الشريف.
 
سوف نتناول في هذه الحلقات بعض الشبهات التي تعرض أو يمكن عرضها في قضية شعائر الإمام الحسين -عليه السلام- وطرق علاجها علمياً على ما جرى عليه القوم من نقض وإبرام، وهي مساهمة متواضعة للجم بعض الأفواه التي تشكك في بعض شعائر الإمام الحسين -عليه السلام- وسوف نستعين في حديثنا حول تأصيل الشعائر ودفع هذه الشبهات ببعض كتب المحققين في هذا المجال، إما تقريراً أو توضيحاً أو تعليقاً بما يسعنا من فهم، ومن الله وأهل بيته النجباء نستمد يد العون والثبات والسداد في القول والعمل يوم تزل فيه الأقدام.
 
نقول: أول ما يتبادر من الإشكالات التي تسجل على إقامة الشعائر الحسينية هي وقوع النفس في الضرر والتهلكة. وهذا بعد الفراغ من الخوض في غمار البحث عن كون هذه الشعائر التي يقوم بها الموالون لأهل البيت -عليهم السلام- داخلة تحت عنوان الشعيرة أم لا، وقد كفانا الخوض في هذا البحث سماحة الأستاذ آية الله الشيخ محمد السند -دامت بركاته- في بداية كتابه القيم الموسوم بالشعائر الحسينية بين الأصالة والتجديد.
 
وقضية الضرر وإلقاء النفس في التهلكة أصبحت مثاراً للجدل والنقض والإبرام في الوسط العام دون الخاص، وهو الضرر الذي يحصل بسبب الشعائر الحسينية، وأبرز ذلك في أقسام العزاء، اللطم، اللإدماء بشدة، والبكاء والصياح حتى الإغماء، والضرب بالسلاسل، والتطبير، إلى غير ذلك من الأقسام، والجامع فيها هو الضرر الحاصل من جرّاء إقامة العزاء.
 
ولبسط الكلام نقول:
أوّلاً: في أنّه هل هو مانع وعائق من إقامة الشعائر الحسينية أم لا؟ ويمكن ذكر عدم منافاته ومعارضته لأقسام العزاء الحسيني بثلاثة وجوه: -وهذا بحث مطّرد في مطلق الضرر، وليس في خصوص الشعائر الحسينية-. 
 
الوجه الأوّل: قصور دليل عموم (وَلاَ تُلْقُوا بِأَيْدِيكُمْ إِلَى التَّهْلُكَةِ) (1) بمعنى أن هذا العموم للدليل بعدم جواز إلقاء النفس في التهلكة قاصر عن تناول قضية الشعائر الحسينية، إما لكونها خارجة تخصصاً أو تخصيصاً. وأيضاً قصور دليل عموم حرمة الضرر والإضرار عن تناول إيقاع النفس في معرض الخطر في الموارد التي هي مُمضاة من قِبل الشارع المقدّس. وهذه المسألة لم تُبحث بشكل مفصّل في أبواب الفقه ولكن لا بأس من الالتفات إليها.
 
ولتوضيح المطلب نقول: إنّ عموم حرمة الإلقاء في التهلكة أو الإضرار لا يشمل موارد إلقاء الإنسان نفسه في معرض قد يؤدّي به إلى تلف عضو، أو قد يؤدّي به إلى الهلكة، لكن في سبيل فضيلة دينيّة، أو من أجل السلوكية المُمضاة من قِبل الشارع، وعدم الشمول إمّا قصوراً أو -لو كان شاملاً- فهو مخصَّص بهذا المورد. هذا ملخّص الوجه الأول(2). 
 
هذا ما أردنا إدراجه في هذه الحلقة من المقال على أن يوفقنا الباري عزّ وجلّ لإتمام بقية الحلقات .
 
المصادر:
1 ـ  البقرة : 195
2 ـ الشعائر الحسينية بين الاصالة والتجديد ، ص 336 ، بتصرف وتوضيح.
 

 

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/11/02   ||   القرّاء : 4392















البحث :


  

جديد الموقع :



 الانتظار ... منهج بناء 

 فن صناعة البسمة

 استراتيجية الشعائر (٤): التعبئة الإيمانية والمعرفية (*)

 استراتيجية الشعائر (٣): التعبئة الاجتماعية (*)

 استراتيجية الشعائر (٢): التعبئة الإعلامية (*)

 استراتيجية الشعائر (١): حفظ الدين (*)

 فاطمة الزهراء (ع) المقامات الغيبية والوجه الحضاري

 منهج الحرّية وآفاق التحرّر

 الإمام الحسين عظمة إلهية وعطاء بلا حدود

  السيدة نرجس مدرسة الأجيال



ملفات عشوائية :



 محطات في كتاب (الشيعة العرب: المسلمون المنسيون) (3)

 الإمام الحسين عظمة إلهية وعطاء بلا حدود

 عالمة آل محمد الصديقة فاطمة عليها السلام

 الحرب على داعش.. مقدمات جديدة لصياغات استراتيجية

 أسرار زيارة كربلاء

 أنفقوا لكي تتقدموا

 العلمانية في فكر الإمام الشيرازي (1-2)

  الإسلام وإشكاليات الحداثة - الحلقة الخامسة

  الصادق الشيرازي يستنهض الهمم دفاعاً عن الحقوق (2-3)

 هل برزن من الخدور؟

إحصاءات :

  • الأقسام الرئيسية : 6

  • الأقسام الفرعية : 22

  • عدد المواضيع : 437

  • التصفحات : 3219521

  • التاريخ : 16/10/2018 - 10:33

مؤسسة الأنوار الثقافية العالمية : info@alanwar14.org @ Alanwar14.Com - Alanwar14.Org - Alanwar14.Net
 

تصميم، برمجة وإستضافة : الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net